زائر
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الخياط العجووز !!!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
انيس القلوب

avatar

التسجيل : 26/06/2011
عدد المشاركات : 88
عدد النقاط : 260
الجنس :
الدولة :
المهنة :
الهواية :
مزاجي :


مُساهمةموضوع: الخياط العجووز !!!   الأحد يوليو 03, 2011 12:54 pm



الخياط العجوز




كان يامكان في قديم الزمان في اليللة الضلماء في الغابة الصما والسماء المدمسة السواد كان هناك رجل ليس

بقصير ولا بطويل وكان عجوز طفيف ضعيف هزيل مترنح كان يخيط الملابس وفي يوم ما مسك الابرة وقال

ساخيط قميصا من لم يخيطة احد قط فسمع بذلك الوحش لأنه كان يريد الزواج فلما عرف ذلك الرجل ان الوحش قد

عرف خطط له فصنع ثوبا
ولما عرف الوحش ان الرجل قد عرف وضع علىالرداء شيء فية سم مميت لكي يقي الناس شر الوحش القاتل

فاتى بخيط مسموم وصنع الرداء القاتل واتى الوحش ولبس الرداء مات ولماى عرف الناس ان الرجل العجوز قد

قتل الوحش قررو ان يعينو الرجل العجوز فيطوه منزلا في القرية الصغيرة فرفض الرجل لانه يحب الغابة وانه

عاش فيها واراد ان يموت فيها وان يعش ما تبقى من حياته فيها وان يموت فيها ولما عرف ابناء الوحش ان

اباهم قد مات ارادو ان يقتلو الرجل العجوز في تلك اليلة المضلمة اتى الابن الاكبر وهو حاقد عليه في ذلك

الكوخ الصغير في غابة الوحوش مشى بهدوء حتى وصل الى غرفة العجوز فاقترب من الرجل وهو نائم فصحى

الرجل فاخذ السكين وطعن الوحش في قلبه عددة طعنات فنزل دم غزير فمات الوحش فاخذه العجوز ورماه في


حفرة عميقة جدا فرءاه اخاه الصغير من خلف شجرة كبيرة فهرب خوفا من الرجل ان يقضي عليه هو الآخر

ويدفنه مع اخاه الاكبر فهرب ومن بعدها صار كل الناس يخافون من العجوز القاتل وكان العجوز يصنع الملابس

والناس يشترون خوفا منه ان يغضب عليهم ولاكنه كان طيب لايوذي احد الا الذي يؤذيه وكان الناس يشترون

وهو يكسب مالا كثيرا حتى جمع مالا واشترى الغابة باكملها وصار هو صاحب الغابة السوداء وخلص الناس

الذين في القرية من شرور الوحش

النهاية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الخياط العجووز !!!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات طيور الجنة الانشادية :: قسم الحوارات :: .•:*¨`*:•. ][قسم القصص والحكيات][.•:*¨`*:•.-
انتقل الى: